يهتم الكثير من محبي التداول بالتعرف على الرد الصحيح على سؤال هل الرافعة المالية حلال ام حرام، وما هي الدلائل الخاصة بتحليل أو تحريم الرافعة المالية عامة، ويعتبر ذلك النوع من التداول من الأنواع الحديثة ومنذ أن تم الكشف عنه وقد تم الدخول إليه من قبل المستثمرين وتحرص شركات التداول المرخصة في السعودية على توفير معلومات حول جميع أنواع التداول مما أسهم في جذب الكثير من العملاء إليه دون النظر إلى حكم الاستثمار في الأسهم الأمريكية بالرافعة المالية، وخلال الفقرات التالية سوف نتعرف على كل ما يتعلق بأحكام الرافعة المالية.

تعريف الرافعة المالية

قبل الرد على سؤال هل الرافعة المالية حلال ام حرام يجب أولا التعرف على معنى الرافعة المالية، وهي عبارة عن نوع من أنواع التداول يقوم خلالها المتداول بدفع هامش بسيط من عملية التداول، وتقوم أفضل شركات الاستثمار المالي في السعودية التي تعمل كوسيط بقرض المبلغ المتبقي إلى المستثمر أو المتداول، ولكنها تقوم بوضع مجموعة من القيود على المستثمر والتي من بينها حجر المبلغ الذي تم إقراضه إليه.

كما أنها تمنع المتداول من القيام بأي نوع من أنواع التداول مع الشركات الوسيطة الأخرى، كما أنها تفرض عمولة على المتداول والتي تسمى عمولة التبييت ويتم فرض تلك العمولة على المتداول في حالة إن قام بإغلاق الصفقة وتركها إلى يوم آخر، ولا تسمح الشركة بالخسارة أكثر من الهامش وفي حالة الخسارة تقوم الشركة الوسيطة ببيع ما قام المتداول بشرائه.

هل الرافعة المالية حلال ام حرام

حرمانية الرافعة المالية من حلالها من الممكن توضيحة من خلال طبيعة القرض الذي تحصل عليه من قبل افضل منصة تداول العملات الرقمية خاصة وأن ذلك القرض لا يتم فرض فوائد عليه فقط ولكنه قرض به منفعة والتي تعود على المقرض نفسة خاصة وأنه يقوم بفرض المزيد من القيود على المتداول.

ومن المتعارف عليه أن القرض الذي يوجد منفعة من ورائة هو قرض يحمل الربا، والشريعة الإسلامية قد حرمت الربا وبناء عليه فإن الرافعة المالية ليست من أمور التداول الحلال لما تحمله من ربا حتى وإن كانت لا تظهر في التعامل مع الشركات الوسيطة.

رأي علماء الدين الإسلامي في الرافعة المالية

هناك الكثير من الجدل حول الرافعة المالية وما هو حكم الاستثمار في الأسهم الأمريكية ولكن خلال عام 2006 قد أكد علماء الأزهر على أن الرد الصحيح على سؤال هل الرافعة المالية حلال ام حرام هو لا، وقد أعتمد قرار الأزهر الشريف على الكثير من الأسس والمعايير الهامة والتي من بينها ما يلي:

  • في البداية قد تم دراسة الربا المترتب في الحصول على القرض والربا من المحرمات.
  • بالإضافة إلى الوساطة والسمسرة خاصة وأن الرافعة المالية يتوسطها مجموعة من الوسطاء يحصلون على مجموعة من الأموال من أجل إتمام الصفقات، والمبلغ يكون عبارة عن نسبة مئوية تعرف تحت مسمى السمسرة.
  • كما أن الرافعة المالية لا تتم بدون الرهان وفي الغالب يكون ذلك الرهن مشبوه.
  • يوجد شبه في الرافعة من حيث المكان الذي يتم به التداول وهذا المكان عالمي والتي غالبا لا تتبع حكم التداول والاستثمار عبر شركات الوساطة في الاسلام وبناء عليه يكون هناك شبهة في الأمر من حيث السلع مثل الخمور وغيرها.

موقف شركات التداول الإسلامية من الرافعة المالية

في ظل انتشار التداول والمضاربة في البلاد العربية والإسلامية ظهرت شركات وسيطة في أعمال التداول إسلامية والتي من بينها شركات التداول المرخصة التي تتبع كافة قوانين الشريعة الإسلامية في المعاملات، وتحاول تلك الشركات البعد كل البعد عن الشبهات في جميع الأعمال التي تقوم بها.

ومن بين الأشياء التي يتم الابتعاد عنها من قبل تلك الشركات هي الرافعة المالية، كما أنها تقوم بتوفير قائمة الأسهم الأمريكية الحلال حتى يضمن المستثمر التداول أو المضاربة في الأسهم الحلال فقط، وحتى تصبح الشركة من شركات التداول المرخصة الحلال عليها أن تتبع بعض القواعد الهامة والتي من أهمها:

  • أن تتيح الشركة فرصة الاستثمار إلى الجميع والحصول على الرافعة المالية بدون اللجوء إلى عمولة التبييت.
  • سداد قيمة الرافعة بدون إضافة أي نوع من أنواع الفوائد حتى وإن كانت غير واضحة إلى المستثمر.
  • أن يكون هامش الربح الخاص بتلك النوعية من الشركات يعتمد على الفارق في أسعار المعاملات التي يتم التداول عليها.

التداول بدون الرافعة المالي

يوجد اليوم الكثير من الشركات الوسيطة التي تقوم بتوضيح شرعية الاسهم الامريكية فضلا عن توضيح الكثير من الأمور والتي من بينها التداول بدون الرافعة المالية ويتم تقديم خدمة التداول بدون رافعة مالي ولكن ضمن بعض الأصول المحدودة، وبالنسبة إلى تلك الأصول المحدودة التي من الممكن التداول بها بدون الرافعة المالية منها المضاربة في الاسهم والتي من بينها الاستثمار في اسهم امازون.

بالإضافة إلى التداول في العملات الرقمية والفوركس وفي تلك الحالة يجب على المستثمر أن يقوم بالبحث عن افضل سهم استثماري يوزع ارباح، وبالرغم من أن الرافعة المالية تعد هي الحل المثالي من أجل التداول وتحقيق الكثير من الأرباح إلى المستثمر إلا أن التداول بدونها يمثل آمان تام إلى جميع المستخدمين خاصة وأنه يوجد بها شبهة حرمانية، خاصة وأنه لا يوجد ما يثبت أن الرافعة المالية حلال.

ويجب على المستثمر الذي يرغب في الدخول إلى عالم التداول بالرافعة المالية ويتجنب الشبهات أيضا، فعليه إختيار الرافعة المالية التي لم يتم تحديدها بعمولات أو حتى فائدة على حد سواء.

الرافعة المالية الحلال

لكون الرافعة المالية هي الطريقة المثالية من أجل زيادة أعمال التداول ولكن بدون المساس بالقيمة الخاصة بمحفظة التداول، لذلك يجد أن المستثمرين أن تلك الطريقة هي الأمثل بالنسبة إليهم، بهدف تحقيق الكثير من الأرباح ويصبح الحل المثالي بالنسبة إليهم هو اللجوء إلى الرافعة المالية الحلال والتي تبعد كل البعد عن مسارات الشبهات والتي تتمثل في الربا والفائدة التي تحصل عليها شركات الوساطة وغيرهم.

وفي تلك الحالة قد نجد أن الرافعة المالية قد تحررت من القيود والشبهات وتتخذ المسار الحلال في التعامل، فإن كنت تود الخوض في عالم التداول عليك تجربة الرافعة المالية الحلال مع واحدة من الشركات الوسيطة أو البنوك التي لا تعامل بالربا.

 

سعيد احمد دعاس