أسرار اختيار شركات وساطة وشركات تداول مضمونة

الشركات الوسيطة الشريكة

أصبحت العوامل لاختيار شركات الوساطة من متطلبات الكثير من المتداولين سواء إن كان مبتدئ في مجال التداول أو إن كان من المحترفين، حيث يوجد مجموعة من المعايير والأسس اللازمة والتي تتمثل فيما يلي:

مستوى الأمان

تبادل العملات الأجنبية يتم من خلال تداول الأموال النقدية الناتجة عن العمل الشاق للمستثمر، لذلك من الفضل أن يتم التعامل مع الشركات المرخصة و الموثوقة حتى لا يتم المجازفة بتلك الأموال على الإطلاق، ويجب أن تكون الشركة أو الوسيط موثوق من قبل إحدى الهيئات الرقابية في أسواق المال العربية التي تنظم العمل السوق و تقوم بمكافحة المخاطر و حماية جميع المتداولين والمستثمرين من الشركات والوسطاء المخالفة.

تكلفة المعاملات

هناك عدة طرق تكسب شركات الوساطة المال من عمليات التداول. يمكن أن تختلف الرسوم اعتمادًا على نوع أزواج العملات والسعر الذي تحدده الشركات. عادة متوسط السعر يعادل حوالي 5 دولارات لكل 100,000 دولار من حجم التداول و بعض الوسطاء لا يأخذون رسومًا ، ومن ثم ال(Spread) و هو الفرق بين السعر الذي تباع فيه العملة و السعر الذي يتم به شراء العملة الأساسية يكون هو دخلهم الرئيسي.

 مقارنة بالأسواق التي تتبادل العملات بالتجزئة ، مثل البنوك، يقدم وسطاء الفوركس فروق أسعار أقل بكثير.

على سبيل المثال ، إذا اشترى الصراف 1 يورو مقابل 1.03 دولار وباع بـ 1.15 دولار ، فهذا يعني أن فارق سعر اليورو / الدولار الأمريكي هو 0.12. إذا اشتريت عقدًا واحدًا (100000 دولار أمريكي) وقمت ببيعه على الفور من مثل هذا المبادل ، فسوف تخسر 12000 دولار.  من ناحية أخرى ، يوجد للوسطاء مزودي السيولة الرئيسيين وعادة ما تكون فروق أسعارهم عبارة عن أجزاء صغيرة من 1 سنت.

 قد يقدم الوسيط نفس زوج يورو / دولار أمريكي بفارق 0.00005 دولار أمريكي ، أي أقل بمقدار 2400 مرة من ذلك الذي يقدمه الصرافة. هذا يعني أنه يمكن للمتداولين العمل بأحجام كبيرة مع دفع رسوم رمزية. دخل الوسيط هو الفرق بين انتشار مزود السيولة ونهاية السبريد للمتداولين. هذا هو السبب في أنه من المهم العثور على مزود سيولة لديه فروق أسعار أصغر ، بحيث يمكن زيادتها مع استمرار جذب المتداولين. يهتم الوسطاء الذين يدرون دخلهم من فروق الأسعار بالمحترفين الذين يتداولون بأحجام كبيرة ، وبالتالي يدرون أرباحًا.

الحد الأدنى للإيداع

قد نجد أن منصات التداول لا تتشابه مع بعضها البعض في الحد الادني للايداع، ويجب عليك التأكد من تلك النقطة قبل فتح حساب لدى الشركة الوسيطة وان تكون على علم بالمزايا التي تقدمها, فإن تراوح سعر الحد الأدنى يتعلق بالمزايا المتاحة من خلال الشركات الوسيطة.

السحب والإيداع

تحرص شركات التداول على توفير تسهيلات عدة أمام المستخدمين لتسهيل أعمال التداول، والتي تتمثل في أعمال السحب والإيداع بمنتهى السهولة، بحيث انه يمكنك فتح حساب التداول والايداع في نفس اليوم, وكذلك تمكنك المنصة من سحب ارباحك في نفس اليوم.   بالإضافة يجب النظر إلى تقييم العملاء للشركة من حيث أعمال الإيداع و السحب لضمان الثقة من الشركة الوسيطة. 

الاحتياجات التقنية

إن كنت مبتدئ في مجال التداول يرجى البحث على منصات تداول التي تحرص على توفير المواد التعليمية، وهناك منصات توفر هذه الخدمة بشكل مجاني من أجل تزويد المتداول بالمعلومات الأساسية لاكتساب المهارات اللازمة للتداول.

 ستجد منصات تقدم الإرشاد والتدريب الشخصي بجانب المواد التعليمية بحيث أن الإرشاد و التدريب يتضمن أساسيات التداول في العملات الأجنبية و كيفية استخدام المنصة, أي إتمام عمليات البيع والشراء، فالعديد من المنصات توفر خدمة الحساب التجريبي (Demo)، وهو حساب يتيح لك اكتشاف خصائص منصة التداول واختبار استراتيجيات التداول قبل إيداع أموالك بالمنصة. 

إضافة إلى الخدمات المعروضة سابقا، وجود خدمة عملاء مهنية و معتمدة امر اساسي ويلعب دور هام في اختيار المنصة الملائمة،  ففي حال واجهت أي مشكلة تقنية غير متوقعة ستجد الدعم الفوري من المنصة في أي وقت للرد على طلبك و معالجة احتياجاتك.

تنفيذ الأوامر سريعا من قبل وسيط التداول

يفضل أن يتم اختيار شركة وساطة تقوم بتنفيذ جميع الأوامر (أي عمليات الشراء و البيع) الخاصة بالعملاء في أسرع وقت ممكن. 

تقديم وسطاء التداول آلية تنفيذ الأوامر بسرعة فائقة أمر هام لمنع حدوث الإنزلاق (Slippage)، و هو اختلاف طفيف بين السعر النهائي الذي تم به أمر التداول والسعر الذي قمت بتحديده عند تنفيذ أوامر التداول. يعتمد الأمر على سرعة آلية تنفيذ الأوامر في المنصة إضافة على سرعة الإنترنت، حيث نجد أن الكثير من المتداولون يفضلون الاتصال مباشرة للإنترنت باستخدام وصلة كابل مباشرة مما يمنع انفصال الانترنت في وقت تنفيذ الأوامر.

خدمة العملاء المتميزة

جودة خدمة العملاء عامل أساسي كما ذكرنا سابقا و من واجبها أن توفر الخدمة التقنية السريعة والمباشرة لمواجهة طلبات واحتياجات العملاء. يجدر الذكر أن طاقم خدمة العملاء يجب أن يكون مجهز لأي حالة يمكن أن تصدر عند العميل و قد توقفه من تنفيذ الأوامر بشكل مباشر. لذا فعند اختيارك لمنصة التداول الملائمة عليك أن تكون على علم بأن تكون هذه الخدمة متوفرة على أفضل حال من قبل منصة.

يجب على المتداول خاصة إن كان مبتدئ أن يعلم ما هو دور شركات الوساطة في عالم التداول، فهي حلقة الوصل بين السوق والمتداول، وقد نجد أن هذه الشركات قد زادت بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية وتتنافس مع بعضها البعض من خلال تقديم مجموعة من المزايا للمستخدمين والتي تتمثل فيما يلي:

  • التحرر من المركزية وإتاحة التداول أمام العملاء من داخل أي مكان

  • إبرام المزيد من الصفقات على مدار اليوم

  • جعل التداول متاح أمام الجميع، حتى أصحاب رؤوس الأموال الصغيرة ، فنجد أن هناك منصات تداول تمكن العملاء من إيداع مبالغ صغيرة كحد أدنى منخفض 

  • تنوع الأصول والأدوات المالية والتي تتمثل في العملات الأجنبية والعقود مقابل الفروقات وغيرهم, في السوق التي تعمل فيها المنصة

  • الاستفادة من تحركات السوق في أي اتجاه سواء إن كان صاعد ام هابط و التمتع من فتح صفقات شراء و بيع (Long Position / Short Position)

  • تنفيذ جميع الأوامر بشكل سريع والاستفادة من التغيرات التي تحدث بالأسعار

  • تقوم بتوفير أنواع عدة من حسابات التداول والتي من بينها حساب التداول الإسلامي

الشركات الوسيطة الشريكة