13 قاعدة ذهبية لتداول واستثمار آمن حيث يعتبر التداول في البورصة من بين الأسواق المغرية بالنسبة إلى الكثير من المستثمرين اليوم، خاصة وأن الارباح الخاصة به قد تكون كبيرة جدا في الكثير من الأوقات، وتقوم شركات التداول بتوفير الكثير من النصائح إلى المتداولين من أجل تسهيل الأمر عليهم، حتى تتجنب جنى الأرباح وتجنب التعرض إلى الخسائر الكثيرة في المستقبل، وخلال السطور التالية سوف نتعرف على كل ما يخص قواعد الاستثمار الآمن.

13 قاعدة ذهبية لتداول واستثمار آمن

لا يتوقف الاستثمار الآمن في أعمال التداول على فتح حساب لدى شركات التداول الموثوقة  ولكن الأمر يكمن في الإطلاع على القواعد التي تتعلق بالاستثمار والتي تساهم في تقليل الخسائر أو الأضرار التي من الممكن أن يتعرض إليها ومن بين تلك القواعد الهامة فهي على النحو التالي:

تجنب السير على خطى الآخرين

دائما ما تنصح الشركات المالية المرخصة المستثمرين بضرورة عدم إتباع الخطوات الخاصة بالمستثمرين السابقين، خاصة من لديهم علاقات معهم مثل الأصدقاء والأهل وهو ما يوقع بالمستثمر في الكثير من المشاكل، لذلك لابد من عدم الاندفاع خلف اختيارات الآخرين، خاصة وأن كل متداول لديه الرأي الخاص به وقد لا يتناسب مع الآخرين، ويفضل أن تقوم بإتباع مجموعة من الاستراتيجيات الخاصة بك خلال عملية التداول.

وإن كان هناك حاجة للأمر عليك الاستماع إلى الآراء الخاصة بالخبراء فقط، وهذا الأمر قد يتناسب مع الاحتياجات الخاصة بالمبتدئين على وجه التحديد.

البحث كثيرا للتوصل إلى أفضل طريقة في إتخاذ القرارات

التداول في الأسواق المختلفة من بين الأشياء التي لا يتم اتخاذ القرارات بها بشكل جزافي على الإطلاق، حيث يعتبر كل قرار من القرارات بمثابة مصير إليك في المستقبل، وبناء عليه يجب على المستثمر أن يتمعن جيدا في كافة القرارات التي يقوم باتخاذها، ويجب عليك أن تقوم بدراسة السوق جيدا حتى تتجنب الخسائر.

وبناء عليه يجب على المستثمر التعرف على نوعية السوق الذي يود التداول به قبل الخوض به، فهي من الأشياء التي تفيده كثيرا في المستقبل.

الاستثمار في المجال الذي تعرفه

يتوفر اليوم الكثير من المجالات الاستثمارية التي يتمكن المستثمرين من الخوض بها في مجال البورصة، ولكن لا تعتبر تلك المجالات متاحة أمام الجميع من أجل الاستثمار بها، ويجب على المستثمر أن يعلم جيدا ما هي المجالات التي يفهم بها حتى يتمكن من الدخول بها والاستثمار، وكلما كان المجال سهل الفهم كلما تمكن الشخص من تحقيق الكثير من الأرباح، وكلما كان المجال أكثر تعقيدا كلما كان من الصعب تحقيق الأرباح ومن ثم التعرض إلى الكثير من الخسائر في المستقبل.

عدم وضع توقيت

لا يعتبر التوقيت من بين العوامل الهامة في البورصة أو التداول على الإطلاق، خاصة وأن سهم البورصة من الأشياء التي يصعب التعرف على سلوكها سواء إن كان ارتفاع أو انخفاض على حد سواء، ويعتبر سوق البورصة من بين الأسواق التي بنيت على التوقعات وبناء عليه فمن الممكن أن تضعك القرارات في المكان الخاطئ ومن ثم التعرض إلى الكثير من الخسائر في المستقبل، وقد تساعدك شركات التداول المرخصة في اتخاذ القرار الأصوب عند التداول.

التحلي بالصبر

التسرع في مجال التداول من بين الأمور التي قد تعرض المستثمر إلى الكثير من الخسائر، خاصة وأن ذلك السوق من بين الأسواق طويلة الأمد وجميع القرارات التي يتم اتخاذها بها لابد وأن يتحلى الشخص بالصبر بها حتى يتمكن من الحصول على نتائج مرضية في النهاية، وقد يعتقد البعض شراء أسهم اليوم وبيعها في اليوم التالي أو بعد فترة قصيرة ومن ثم الحصول على الأرباح، ولكن هذا الأمر غير صحيح على الإطلاق.

حيث يجب على الشخص أن يتحلى بالمزيد من الصبر حتى يتمكن من جنى الأرباح، وعلى الرغم من أن البعض قد يتمكن من شراء أسهم وبيعها في اليوم التالي بسعر أفضل إلا أنها لا تعتبر المكاسب الجيدة بالنسبة إليهم على الإطلاق ولابد من الصبر لفترة للحصول على أرباح كبيرة في النهاية.

عدم الاندفاع وراء العاطفة

العواطف من بين الأشياء المرفوضة تماما في عالم التداول تحديدا، فمن الممكن أن ينحاز البعض خلف عواطفهم ومن ثم التعرض إلى الكثير من الخسائر وبناء عليه لابد من اتخاذ القرارات بناء على مجموعة من الأشياء والتي تتمثل في دراسة السوق دراسة شاملة حتى تتمكن من التعرف على الوقت الأنسب للبيع والشراء وليس الأمر مجرد عواطف فقط.

نوع المحفظة الخاصة بك

وضع جميع أموال الاستثمار الخاصة بك في محفظة استثمارية واحدة من الممكن أن يحمل الشخص الكثير من الخسائر، وفي النهاية سوف يجد الشخص نفسه بدون أية أموال تذكر في المحفظة الخاصة به، وبناء عليه لابد من تنويع المحفظة الاستثمارية الخاصة بك على قدر المستطاع حتى لا تتعرض إلى خسارة كبيرة في النهاية قد تكلفك الأموال الخاصة بك، فقد تتعرض بعض الأسهم إلى الخسارة ولكن مكسب الأسهم الأخرى قد يعوضك تلك الخسائر.

النزول على أرض الواقع

بالطبع يريد الجميع تحقيق الكثير من الأرباح نتيجة التداول وهو من بين الأمور التي من الصعب تجاهلها، ويجب أن يكون طموحات المتداولين في الأسواق واقعية إلى حد كبير، ولكن لا داعي إلى الطموح زيادة عن اللازم حتى لا يعاني الشخص من الإحباط خاصة وأن البعض قد يبنى الكثير من الأحلام على الأمر ولكن يجب التأكد من أن تلك الأحلام مبينة على الواقع.

الاستثمار بالفائض لديك

الخسارة من بين الأمور التي من الصعب تجاهلها في عالم التداول لذلك تقوم شركات التداول المرخصة بتوجيه الكثير من النصائح إلى المتداولين والتي من أهمها الاستثمار في الفائض من الأموال فقط، وهو ما يقلل من الخسائر المادة أو الأزمات المالية التي من الممكن أن يتعرض لها الأشخاص، خاصة وأن الخسارة من الممكن أن تتسبب في ضياع جميع الأموال المتوفرة لدى المستثمرين.

مراقبة السوق بشكل جيد

أعمال التداول لا تتوقف على شراء الأسهم فقط ولكن التداول يبدأ منذ تلك الخطوة، وهنا يجب على المستخدم أن يقوم بمراقبة الأسواق عن قرب والتعرف على الأخبار التي تخص الأسهم والتي قد تؤثر على القيمة الفعلية لها في السوق وقد يتسبب الأمر في المكسب أو الخسارة على حد سواء.

أحسب الأمر جيدا

حيث يجب على الشخص أن يقوم بعمل مقارنة بين سعر شراء الأسهم وسعر البيع حتى تتوصل إلى قيمة الأرباح الفعلية التي يمكنك الحصول عليها، ومن خلال الإطلاع على طرق تداول الأسهم للمبتدئين أصبح من الممكن التعرف على أفضل الأسهم التي يمكنك الاستثمار بها وتحقيق الأرباح.

التعرف على الفرق بين الأسهم

يتوفر نوعين من الأسهم في سوق البورصة وهما الأسهم الحساسة والأسهم الغير حساسة ولابد من التعرف على الفرق بينهم، خاصة وأنه يوجد أسهم متقلبة بشكل كبير في السوق وأخرى لا تتأثر بتقلبات الأسواق لذلك يفضل الإطلاع على تلك الأنواع والفرق بينهم ومن ثم الحصول على الأفضل.

الانضباط وعدم التردد

كما يجب على المستثمر الانضباط وعدم التردد في الأمر على الإطلاق خاصة وأن ذلك الأمر قد يؤثر على القرارات الخاصة بك بشكل كبير، فإن كان من الصائب شراء بعض الأسهم ولكن التردد قد جعلك لا تقوم بعملية الشراء فإن الأمر قد يعرضك للكثير من الخسائر لذلك عليك التحلي بالصبر والتعرف على استراتيجيات المضاربة في الاسهم واتباعها بدون تردد لجني الأرباح.

سعيد احمد دعاس